الكبسة بالدجاج على الطريقة السورية

  • وقت التحضير
    20 دقيقة
  • وقت الطهي
    30 دقيقة
  • حجم الوجبة
    4_6 أشخاص

الكبسة هي واحدة من أكثر الأطباق شهرة في الوطن العربي، وخاصةً في المطبخ الخليجي والسعودي. إنها وجبة رئيسية تقدم في المناسبات الخاصة والعائلية، وقد اشتهرت بشكل خاص في تلك المناطق. بالإضافة إلى ذلك أنها سهلة التحضير، ويمكن تحضيرها بطرق متنوعة إما باللحم او بالدجاج،

في هذا المقال سوف نقدم وصفة سهلة ومميزة لتحضير الكبسة فتابعي معنا عزيزتي قراءة هذا المقال من موقعنا طاهي بوك أفضل موقع طبخ عربي، يمكنك تقديم هذا الطبق إلى جانب سلطة كاشومبر الهندية.

الكبسة
تعتبر الكبسة من الأطباق المشهورة في العديد من الدول، وتتميز بطعمها اللذيذ والشهي،

وصف الطبق:

تتميز الكبسة بتحضيرها باستخدام الأرز البسمتي الذي يمتاز بحباته الطويلة والمفتوحة. يمكن تحضيرها باستخدام الدجاج أو اللحم أو السمك، حيث يتم تتبيل اللحم بتوابل لإعطاءها نكهة خاصة ومميزة. يتم خلط الأرز مع اللحم والتوابل ويُضاف إليه الزبيب والمكسرات لإضافة نكهة وقوام رائعين.

عادةً ما تُقدم الكبسة مع صلصة الطماطم واللبن، وقد تُزين بالبصل المقلي والفستق المحمص لإضافة طعم ومظهر جمالي للوجبة.

الكبسة تعكس تراثًا غنيًا من المأكولات العربية وتجمع بين النكهات الغنية والمكونات الطبيعية. إنها وجبة لذيذة وشهية تجمع بين الأرز واللحم والتوابل بشكل استثنائي، وهي تُعد وجبة مثالية لتذوق تلك النكهات الشهية وتجربة ثقافة الأكل العربية.

أصل طبق الكبسة؟!

الكبسة هي واحدة من الأطباق الرئيسية الشهيرة في الوطن العربي، وتعتبر جزءًا مهمًا من التراث الغذائي في المنطقة. تختلف طرق تحضيرها ومكوناتها من بلد إلى آخر، وهي وجبة تجمع بين الأرز واللحم أو الدجاج ومجموعة متنوعة من التوابل والتوابل.

على الرغم من شهرتها في المملكة العربية السعودية وبعض الدول العربية الأخرى، فإن أصل الكبسة ليس سعوديًا بالكامل. يمكن تتبع جذورها إلى المطبخ الإسباني حيث كانت جزءًا من تقليد «فقراء الإسبان» الذين كانوا يقومون بجمع بقايا الأكل من النبلاء ويخلطونها في وجبة واحدة تسمى “الباهية”، والتي هي كلمة مشتقة من كلمة “بقية”. عندما تذوقها أحد الحكام الأندلسيين، أعجبها كثيرًا وطلب من الطهاة إعدادها بانتظام، مما أدى إلى تحولها من بقايا الأكل إلى وجبة رئيسية.

في الوقت الحالي، يحب الإسبان تناول الكبسة في يوم الأحد في الهواء الطلق، ويُفضلون طهيها على الفحم أو الخشب لإضافة نكهة خاصة ومميزة. تُعتبر الكبسة جزءًا لا يتجزأ من التراث الغذائي العربي والإسباني، وهي وجبة لذيذة ومغذية تجمع بين الأطعمة والنكهات المختلفة.

الكبسة
تعد الكبسة طبقًا عربيًّا شعبيًّا وتقليديًّا.

سبب تسمية الكبسة بهذا الاسم؟

تم تسمية الكبسة بهذا الاسم نتيجة لطريقة تحضيرها، حيث يتم “كبس” جميع المكونات معًا في إناء واحد وطهيها معًا حتى تنضج. الكلمة “كبسة” تأتي من الفعل العربي “كَبَسَ” الذي يعني دمج أو ضغط مكونات مختلفة معًا. هذه العملية تجمع بين الأرز واللحم أو الدجاج والتوابل والخضروات في إناء واحد وتُطهى معًا حتى تتحد النكهات وتصبح وجبة متكاملة ولذيذة.

 

باختصار فإن الكبسة، هي تحفة فنية من المطبخ العربي الرائعة التي تأسر الحواس بنكهتها الفريدة والعبقرية. إنها مزيج لا مثيل له من الأرز البسمتي الناعم واللحم أو الدجاج اللذيذ والخضروات المنعشة والتوابل العربية السحرية.

 

    المكوّنات

      طريقة التحضير

      في هذا المقال من موقعنا طاهي بوك تعرفي على طريقة عمل الكبسة بالدجاج السورية بالصور وبخطواتٍ سهلة.

      خطوة 1
      الكبسة

      ضعي الزيت في قدر على نار متوسطة، ثم أضيفي البصل وقلبيه باستمرار حتى يذبل ويصبح لونه ذهبياً.

      خطوة 2
      الكبسة

      ضيفي قطع الدجاج وصلصة البندورة والبندورة المكعبات والثوم، وقلبي المزيج لمدة خمس دقائق على نارٍ خفيفة، ثم اسكبي الماء والجزر المبشور، وقشرة البرتقال، والتوابل، والملح والفلفل حسب الرغبة، وإطهي المزيج على نار متوسطة ، وغطيه مدة 20-25 دقيقة ، حتى ينضج الدجاج.

      خطوة 3
      الكبسة

      أزيلي الدجاج من القدر والخضروات واتركيهم جانباً.

      خطوة 4
      الكبسة

      أضيفي الأرز إلى الخليط الموجود في القدر، وإطهيه على حرارة منخفضة لمدة تتراوح بين 35 - 40 دقيقة ، أو حتى تمتص السوائل.

      خطوة 5
      الكبسة

      ضعي الأرز في طبق التقديم مع قطع الدجاج بشكل مرتب، وأضيفي الزبيب واللوز للتزيين.

      خاتمة

      هذه الوصفة تقدم لك الكبسة السورية اللذيذة بالدجاج بطريقة سهلة ولذيذة. بالهناء والشفاء!

      أنا ياسمينآ، صديقة القلم والحرف، بهما أنقل الفكرة نصاً، أنسج كلماتي بحبٍّ وشغف، فليسَ لي سِوى الهيام بالكلمات والكتابة..كاتبة محتوى ثنائية اللغة | قارئة تعيش بين طيّات الكتب| مترجمة| هاوية طبخ ولدي تجارب فريدة في صنع الأطباق الشهية غربية وعربية، سأكتبها هنا بحب وتفاني كي تحظى بفرصة صنعها وتجنب حدوث أي خطأ في اعدادها!

      قد يعجبك أيضًا

      التعليقات

      لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *